إعلان في الرئيسية

حمل وأمومة

صحة وريجيم

اخر التحديثات

إعلان أعلي المقال

أمراض الحمل والولادة

الم الضلوع خلال الحمل , الاسباب والوقاية

‫كيفية التغلب والتخفيف من آلام الضلوع اثناء فترة الحمل‬‎


إذا كنتِ حاملاً وتعانين من ألم في الضلع ، فقد تتساءلين عما إذا كان ذلك طبيعيًا , يعد ألم الضلع أثناء الحمل أمرًا شائعًا ، خاصة في الثلث الثالث مع نمو طفلك , لكن يمكن أن يبدأ الألم في وقت مبكر جدًا من الحمل.

قد يكون ألم الضلع أثناء الحمل نتيجة لركل طفلك جسديًا في الضلوع ، أو تمدده تحت ضلوعك ، أو مجرد تحركه بواسطة ضلوعك. يمكن أن يحدث الألم أيضًا بسبب تمدد عضلاتك , في بعض الحالات النادرة ، قد يكون سببها مضاعفات طبية , بعض اسباب الم الضلوع أثناء الحمل ، وكيفية الوقاية منه




أسباب ألم الضلوع أثناء الحمل 


التغيرات العضلية الهيكلية : التغييرات في جسمك التي تحدث أثناء الحمل قد تسبب ألمًا في الضلوع , على سبيل المثال ، نطاقات الحركة المختلفة محدودة عندما يتوسع جسمك , من الصعب الانحناء للأمام أثناء الحمل هذا القيد يمكن أن يسبب ألم في الضلع.

حصى المرارة :  تتعرض النساء لخطر أكبر للإصابة في حصى المرارة , هذا بسبب ارتفاع مستويات الاستروجين وإبطاء إفراغ المرارة والقنوات الصفراوية , كل من هذه يمكن أن يؤدي إلى تشكيل حصى في المرارة.

حرقة في المعدة : يتم إنتاج هرمون الاسترخاء أثناء الحمل , إنه يساعد بعض العضلات والأربطة في الحصول على "استرخاء" حرفيًا استعدادًا للولادة , قد يكون هرمون الاسترخاء مسؤول أيضًا عن بعض الآلام الهيكلية التي تشعر بها النساء أثناء الحمل , وهذا يشمل الألم في الحوض وربما في الضلوع حيث أن جسمك يفسح المجال للطفل , هرمون الاسترخاء مسؤول أيضا عن الاسترخاء جزء من المريء , هذا هو السبب في أن النساء الحوامل أكثر عرضة للحرقة.

كبر حجم الثدي : حجم المتزايد للثديين خلال الحمل تحضيراً للرضاعة الطبيعية بعد الولادة من شأنه أن يسبب المزيد من الضغط على الأضلاع، وبالتالي المزيد من الألم.

مضاعفات أخرى : يمكن عادةً أعتبار ألم الضلع أثناء الحمل كإزعاج "عادي" , لكن بالنسبة لبعض النساء ، قد يكون له سبب أساسي أكثر خطورة , على سبيل المثال ، يمكن أن يكون الألم الذي يحدث في الجزء العلوي الأيمن من البطن علامة على أمراض الكبد أو تسمم الحمل أو متلازمة HELLP وهو أحد المضاعفات التي تهدد الحياة , تشمل الأعراضة وجود البروتين في البول وارتفاع ضغط الدم.

يجب الذهاب الى الطبيب إذا كنتِ تعانين من ألم الضلع المفاجئ والشديد ولديك أي من الأعراض التالية: 


  • دوخة 
  • مشاكل في الرؤية
  • نزف
  • الصداع
  • غثيان
  • قيء 


الاورام : هناك بعض الأدلة على أن الحمل قد يعزز نمو الكبد للنساء المصابات بالسرطان ، أو تكون تحت خطر كبير للأصابة بسرطان الكبد , إذا كنتِ تعانين من ألم شديد تحت ضلعك الأيمن ، يمكن لطبيبك أن يبحث عن علامات الورم , قد يدفع الورم الكبد في القفص الصدري.

تجلط الدم : الحمل يزيد من تجلط الدم لديك ، لذا فإن بعض النساء أكثر عرضة لخطر الاصابة بجلطات الدم ’ يمكن أن تحدث هذه في حالة نادرة تسمى متلازمة بود تشياري , يمكن أن تؤثر على الكلى والكبد , يجب أن يتم فحص ألم الضلع الشديد دائمًا من قبل الطبيب.

تجنب ألم الضلع أثناء الحمل 



  • إذا علقت قدم الطفل في أجزاء جسمك هذا سوف يسبب ألم الضلع لديك ، يمكنك التخفيف من درجة الم الضلوع من خلال البقاء نشيطة وممارسة الرياضة أثناء الحمل , كلاهما سيساعدك على الراحة ومنع زيادة الوزن والسمنة هذا يمكن أن يسهم في الألم.
  • لتجنب تكوين حصوات المرارة ، ركزي على تناول نظام غذائي صحي , تناول غذاء غني بالدهون يمكن أن يؤدي إلى حصى المرارة.
  • ممارسة تمارين الإسترخاء يمكن أن تساعدك على التخلص من هذه الآلام .
  • يمكنك لبس حمالة الصدر الطبية حتى تخفف من الم الضلوع .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان أسفل المقال

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *