U3F1ZWV6ZTE0OTE5MTUzMDAyNzk2X0ZyZWU5NDEyMjkxNzg2MDA5

الاسبوع الاول للحمل _الشهر الاول

أعراض الاسبوع الاول من الحمل بعد الدورة الشهرية 



في الايام الاولى التي تلي  الدورة الشهرية  ، يتم التخلص من الأنسجة والدم التي تشكل بطانة الرحم , حيث ان متوسط ​​فقدان الدم أثناء الحيض هو حوالي ملعقتين (30 مل) , في حين يجري تبطين البطانة ، تتقلص الأوعية الدموية في الرحم ، الأمر الذي قد يسبب آلامًا في فترة التجديد , بمجرد الانتهاء من الدورة الشهرية ، تبدأ البويضة في النضج ، وتكون جاهزة للإفراج عنها في منتصف الدورة  وهذا ما يسمى الإباضة .



في هذه الأثناء ، تبدأ بطانة الرحم في التكاثر مرة أخرى تحت تأثير هرمونات البروجسترون والإستروجين ، وهما جاهزتان لاستقبال بويضة مخصبة ,  إذا لم يتم إخصاب البويضة ، تنخفض مستويات الهرمون ، وتسقط البطانة ، وتبدأ الدورة مرة أخرى.


يمكنكم ايضاً مشاهدة : 

الولاده المبكره اعراضها والوقايه منها
الحمل في الاسبوع الثاني _ الشهر الاول



أول علامات الحمل بعد التبويض


قد تلاحظين أن توقيت وكميه الحيض الخاصة بك سوف يختلف , يمكن أن تتأثر دورتك الشهرية بالإجهاد بالإضافة إلى الحالات الطبية ، مثل فرط نشاط الغدة الدرقية , في كلتا الحالتين ، يمكن أن تصبح الفترات أخف أو أقل , إذا كانت الفترات غير منتظمة ، فقد يكون من الصعب التنبؤ بوقت حدوث الإباضة , قد تعني الفترات غير المتوقعة أو التي لا يمكن التنبؤ بها أن الإباضة لا تحدث على الإطلاق .

قد تكونين قادرة على الحمل طبيعيا وبسهولة على الرغم من المشاكل المتعلقة بفترة الدورة ، ولكن بعض الحالات التي تسبب فترات طويلة أو غير منتظمة أو ثقيلة ترتبط بانخفاض معدل الخصوبة , يمكن أن تحدث الفترات الثقيلة بسبب ظروف مثل الأورام الليفية ، والتي يمكن أن تؤثر على الخصوبة , إن مستوى فقدان الدم أعلى من المعدل يمكن أن يجعلكِ مصابة بفقر الدم ، وهذا ليس أفضل بداية للحمل لك أو لطفلك ، لذلك قد ترغبين في النظر في زيادة كمية الحديد.

يبدأ تراكم الإباضة في الأسبوع الأول من الحيض , تبدأ الان  الغدة النخامية ، والتي تقع في قاعدة الدماغ ، بأنتاج هرمون  (FSH) , خلال فترة الحيض  ، ومن ثم يبدأهرمون  FSH بالارتفاع بشكل ثابت ، مما يؤدي إلى انتاج حويصلات الإستروجين.
هرمون الاستروجين يؤثر على الغدة النخامية ويسبب في إنتاج هرمون (LH) - هذا يؤدي إلى الإباضة , في هذا الأسبوع تكون مستويات الإستروجين لديكِ منخفضة وثابتة ، ولكنها سترتفع بشكل كبير في وقت لاحق في دورتك.
تنخفض مستويات البروجسترون خلال الدورة الشهرية ، ولكن تبدأ في الارتفاع بعد عدة أيام وتظل مرتفعة في الجزء الثاني من الدورة , تحت تأثير البروجسترون ، تسترخي عضلات عنق الرحم ، وتسهل فتح قناة عنق الرحم , وتؤثر التغييرات أيضًا على المخاط ، الذي يصبح أكثر سلاسة ، لذلك يسهل على الحيوانات المنوية أن تسبح بسهولة , ويقوم بتمكّين بطانة الرحم من أن تصبح أكثر سمكًا استعدادًا لزرع البويضة الملقحة .

على الرغم من أنه لا يزال الأسبوع من الدورة الشهرية ، وقبل بعض الوقت من الإباضة ، حاولي التأكد من أنك في أفضل صحة ممكنة لتطوير الخصوبة لديكِ .
يمكن لشرب المشروبات الغازيه أن يقلل من فرص الحمل ، وإذا اصبحتِ حامل ، يمكن أن يؤذي نمو طفلك الذي لم يولد بعد ,  ومع ذلك ، تقرر العديد من النساء التوقف عن شرب المشروبات الغازيه بالكامل أثناء محاولة الحمل وفي بداية الحمل .

خذي  وقت كافِ بعد اسبوعين من الدوره الشهريه  ، قبل الإباضة ، للنظر في ما تأكليه يومياً  ,قومي بإجراء بعض التغييرات البسيطة على حميتك ، فهذا قد يحسن فرصك في الحمل.

إذا كنتِ تعانين من زيادة الوزن ، فإن الأنسجة الدهنية الزائدة قد تؤثر على عملية الأيض والهرمونات ، وقد لا تقوم بالتبويض بشكل منتظم ، أو على الإطلاق. إذا كنتِ بحاجة إلى علاج الخصوبة ، فإن فرص النجاح تكون أقل أيضًا إذا كنتِ بدينه ، فأن جسمك قد يستجيب بشكل أقل للعقاقير التي تحفز الإباضة , بمجرد حصولك على الحمل ، يمكن أن يؤدي زيادة الوزن إلى زيادة خطر حدوث مضاعفات ، مثل الاجهاض .

اما اذا كنتِ تعانين من النحافه بشكل مفرط فهذا ايا ليس صحي بالنسبه للحمل ,فهذا يسبب ضررًا فإن قله الدهون في الجسم بشكل مفرط  يمكن أن يؤثر بشكل خطير على الإباضة وجعل الدوره الشهريه غير منتظمة أو غائبة ، ومن غير المحتمل حدوث الحمل.

النساء في الفئة العمرية 20-24 عاماً هن الأكثر خصوبةً  وبالرغم من ذلك ، فبالنسبة لأغلب النساء ، تستمر الدوره الشهريه حتى أوائل الخمسينيات ، فإن معدل الخصوبة ينخفض ​​تدريجياً في الثلاثينات والأربعينات والخمسينات ، ويزداد معدل التشوهات الصبغية والإجهاض. ومع ذلك ، يولد آلاف الأطفال سنوياً في أواخر الثلاثينات والأربعينات.





علامات الحمل في الايام الاول



 تبدأ أعراض الحمل من أول يوم أخصاب , من أهم هذه العلامات :
ضيق النّفس
ألم في الصّدر
التّعب والإجهاد
الغثيان
التبول المتكرر
الصداع 
آلام في الظّهر
التّقلّصات
الوحام
تقلّب المزاج
الشّعور بالدّوار
حاسة شم قويّة
تأخر الدّورة الشهرية .
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة